“حصريا.. يهود الجزائر” على “الشروق نيوز” قريبا!

يُنتظر أن تعرض قناة الشروق نيوز عن قريب فيلما وثائقيا هو الأول من نوعه بعنوان يهود الجزائر، من إعداد وإخراج الزميل سعيد كسال، سيتطرق فيه إلى تاريخ وجود اليهود منذ أزيد من 3000 سنة بالبلاد، كما يتضمن شهادات مثيرة جدا ليهود جزائريين لم يغادروا الوطن إلى يومنا هذا.

كشف سعيد كسال، عن ظروف إنتاج الفيلم التي كانت صعبة جدا خاصة منها التقنية بعد الانتقال من طريقة الإنتاج التلفزيوني إلى السينمائي بفريق عمل شبابي جزائري 100 بالمائة من التصوير إلى التلوين والتركيب، حيث يقول في هذا الشأن: “لقد تكبدنا مشاق كبيرة خلال مرحلة الإنتاج، وبالأخص الوصول إلى المصادر، المتمثلة في جزائريين ذوي أصول يهودية، الأمر الذي كلفنا 6 أشهر من التصوير والتنقل الدائم عبر كامل التراب الوطني”.

هذه المصاعب التي واجهت فريق العمل “الشروقي”!

في السياق، أكد كسال أن أكبر تحد واجه فريق العمل كان من الجانب التقني بسبب مساحات تخزين المادة المصورة في مواقع التصوير التي لا تكفي، كما كانت الإضاءة أكبر هاجس واجهه الفريق وكذا التلوين في مرحلة ما بعد التصوير حيث اصطدم الفريق التقني بصعوبة عملية تلوين اللقطات التي تكلف مبالغ باهظة جدا في الإنتاج السينمائي لما تحتاجه من ذوق فني احترافي وتدقيق في المشاهد ثانية بثانية، إلى جانب تقنية التصوير التي كانت في شكل ملفات لمجموعة من الصور بسعة 25 صورة في الثانية بدل الطريقة الكلاسيكية المستعملة في الإنتاج التلفزيوني (الفيديو)، ليضيف محدثنا: “كانت تجربة أولى بالنسبة إلى قسم الإنتاج في قناة “الشروق”، وتحديا كبيرا جدا مقارنة بالإمكانيات وخبرة فريق العمل الذي انتهج طريق المغامرة وتحدي كل الصعاب”.

مشاهد فنية “من السماء”.. والتصوير بتقنية “4k RAW”!

العمل السينمائي الذي كان نسيم أكتوف مدير التصوير فيه والمشرف على اختيار الإضاءة المناسبة للصورة، تكفل لعروسي زكرياء بمهمة تصوير المشاهد الفنية والجوية، كما شارك برماق ربيع في ميكساج وتركيب الفيلم الذي صور بتقنية ”raw “4K ’، فيما كان تلوين الصور من اختصاص المخرج السوري المقيم بالجزائر هاني الكردي. وتم برمجة عرض الفيلم الوثائقي السينمائي الذي تبلغ مدته ساعتين ونصفا في دور السينما، لينتقل بعدها إلى العرض الحصري على قناة “الشروق نيوز”.

من صاحب صوت الدبلجة في “الفيلم”؟

مفاجأة الفيلم الوثائقي هي “الدبلجة” التي كانت بصوت الزميل محمد حمدان، وهو اكتشاف جديد في الأصوات المميزة التي ستدخل بعد هذه التجربة عالم “الدبلجة” من بابها الواسع، بما أنه عامل بسيط في مخزن قناة “الشروق” لكنه صاحب موهبة صوتية نادرة.

“يهود الجزائر” شاركت فيه شخصيات يهودية مهمة ومسلمون ومسيحيون، لمعالجة موضوع تاريخي من جانبه الاجتماعي مع تسليط الضوء على نقاط الظل وفتح نقاش عقلاني واسع في هذا الموضوع المسكوت عنه منذ سنوات.

1 تعليق